بسم الله الرحمن الرحيم
بيان الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين – فيدار

في الذكرى التاسعة والستين لنكبة فلسطين
في الذكرى التاسعة والستين لاحتلال العصابات الصهيونية لفلسطين عام 48 م وطرد أبناء فلسطين من ديارهم وقراهم، وارتكاب
الصهاينة للمجازر المروعة بحق الشعب الفلسطيني، وبعد مسيرة طويلة من التشرد والمعاناة للشعب الفلسطيني الصابر والتي يعيش
فصولها إلى اليوم، فإن الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين فيدار تؤكد على مايلي :
أولا: فلسطين بحدودها التاريخية حق خالص للشعب الفلسطيني ولابد أن يعود الحق لأصحابه مهما طال الزمن .
ثانيا: على بريطانيا الاعتذار للشعب الفلسطيني عن الجريمة التاريخية المتمثلة بوعد بلفور المشؤوم الذي كان سببا في محنة الشعب
الفلسطيني .
ثالثا: ندعم نضال الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات حتى استعادة كافة حقوقه المشروعة وعودة اللاجئين إلى ديارهم التي هجروا
عنها عام 1948 م .
رابعا: نحيي صمود الأسرى في معركة الأمعاء الخاوية حتى نيل حقوقهم المشروعة وندعو الى أوسع حملة تضامن مع اضراب الأسرى
في سجون الاحتلال الصهيوني .
خامسا: ندعو تركيا حكومة وشعبا إلى مزيد من الدعم لقضية فلسطين وحق الشعب الفلسطيني .
سادسا: ندعو أبناء الشعب الفلسطيني والعالم العربي والإسلامي وأحرار العالم في كل مكان الى مساندة قضية فلسطين وفضح ممارسات
الكيان الصهيوني العنصرية والتأكيد على حق العودة للاجئين الفلسطينيين وعدم التفريط بحقوقهم ودعمهم في كل المحافل الدولية .
وستبقى هذه الذكرى الأليمة لاغتصاب فلسطين واحتلالها بناء على وعد من لا يملك لمن لا يستحق وصمة عار في جبين الإنسانية يستمر
فيها الظلم وغصب الحقوق من قبل آخر وأقبح شكل للاحتلال في هذا القرن .
١٩ شعبان ١٤٣٨ هجري
١٥ مايو ٢٠١٧ ميلادي