بيان صحفي
في ذكرى يوم الأسير الفلسطيني
17-4-2017
مع استمرار الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها مصلحة السجون الصهيونية بحق الأسرى الفلسطينيين، وفي ظل تمادي الاحتلال بممارساته القمعية تجاه الأسرى، ضاربا عرض الحائط بكل القوانين الدولية واتفاقية جنيف حول معاملة أسرى الحرب، وفي يوم الأسير الفلسطيني، نؤكد على مايلي:
أولا: نحيي صمود الأسرى الأحرار في معتقلات الاحتلال وهم يواجهون القمع الصهيوني بإرادة صلبة وتحد واضح لكل الانتهاكات الصهيونية، يخوضون معركة الأمعاء الخاوية في هذه الأثناء لنيل حقوقهم المشروعة التي كفلتها القوانين والمعاهدات الدولية.
ثانيا: نعلن من إسطنبول تضامننا الكامل مع الأسرى في سجون الاحتلال وعدالة قضيتهم الإنسانية في مواجهة الصلف الصهيوني، ودعم جميع مطالب وتحركات الأسرى لانتزاع حقوقهم.
ثالثا: ندين الممارسات القمعية الصهيونية ضد الأسرى من أساليب التعذيب الوحشية والعزل الانفرادي والإهمال الطبي والاعتقال الإداري وغيرها من الانتهاكات التي تعتبر سياسة ممنهجة لإدارة السجون ضد الأسرى.
رابعا: نطالب المؤسسات الدولية بالتحرك لوقف الانتهاكات الصهيونية بحق أكثر من ( 7000 ) أسير وأسيرة، وتقديم الرعاية الطبية المناسبة لـ (1200) أسير مريض، ووقف سياسة الاعتقال الإداري المخالفة للقوانين الدولية، والسماح بزيارات الأهالي وإنهاء العزل الانفرادي بحق الأسرى ووقف الانتهاكات بحق أكثر من (300) طفل في السجون الصهيونية.
خامسا: ندعو وسائل الإعلام المختلفة إلى التركيز على قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، وإبراز معاناتهم وفضح انتهاكات الاحتلال بحقهم، وإيصال صوت الأسرى إلى العالم، لحشد الرأي العام تجاه قضيتهم العادلة.
سادسا: نشيد بصمود أهالي الأسرى، داعين الله عزوجل أن يفرج عن أبنائهم بالقريب العاجل، وأن يعود كل أسير إلى عائلته.
سابعا: في يوم الأسير الفلسطيني نطالب بالإفراج عن جميع الأحرار الأسرى الذين خرجوا مطالبين في الحرية في مختلف دول العالم.
ثامنا: إننا في تركيا نؤكد وقوفنا إلى جانب الأسرى في السجون الصهيونية باعتبارها قضية وطنية وإنسانية تحتاج تظافر الجهود لدعم صمود الأسرى وفضح الانتهاكات الصهيونية بحقهم، ونعلن عن إقامة عدة فعاليات تضامنية مع الأسرى في السجون الصهيونية.

الحرية للأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني

الحملة الدولية للتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي – تضامن
الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين – فيدار
جمعية مظلوم در
إسطنبول تركيا السابع عشر من نيسان 2017